بحث هذه المدونة الإلكترونية

السبت، 26 مايو، 2012

السوء المتوازن


السوء المتوازن 
السوء من خبث وحقد وكره ونميمه وأستعلاء وكذب والبخل ألخ… هي صفات نرى الكثير من الناس يوصفون بها ولكن القليل من الناس من يعترف بها فلم اسمع يوما ما احدهم يقول لي انا خبيث أو انا كذاب بجديه اما الطريقه الهزليه فهي شي دارج واقصد بالجديه أنه يعترف بهذه الصفه كتعريف موجز عن شخصيته او طريقة تعامله مع الناس فكثير ما نسمع هذه التعاريف الموجزه عندما تسأل عن احدهم ((مارايك بفلان؟)) تسمع الكثير من التعابير الموجزه مثل فلان طيب فلان كريم أوحتى فلان بخيل او نمام ودائما ما يكون الوصف كافيا لسؤالك
أعتقد ان كل البشر يملكون من المساوئ بقدر المحاسن لا يوجد انسان لايحمل شيء من الكره أو الحقد او الخ… وهنا يكمن التوازن توازن في مقدار ما يظهره الانسان من “مشاعر” كردة فعل أتجاه الاخرين وافعالهم وهنا نقطه مهمه أستخدمت في الدعوه الاسلامية “ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ” النحل الايه لم تحدد مقدار ما هو “أحسن” وتركت مجال للموازنة في التعامل                                     أيضا التسويق التجاري وخدمة العملاء من الترحيب وحسن التعامل مع المستهلكين هو توازن وكذالك السوء عندما يصدر من احدهم يقابل بسوء مثل ما يحدث في الشجارات التقليدية فعندما تسألهم “لما تشاجرتم” الكل يجيب هو البادئ أي بدأ بأصدار السوء
بما ان مقدار ما يصدر هو مقدار مايتلقى الانسان من “مشاعر”
هنا اخرج بفكره غريبة
الانسان السيء تلقى الكثير من السوء ماأنتج الشخصية السيئة “بتعبير موجز” عندما أفكر هكذا أجد كل السيئين في العالم ماهم الا ضحايا للمشاعر السيئة يواجهونها في نشأتهم مما أنطبع على شخصياتهم هذا التفكير يفقدني التوازن في الحكم على الافعال أو حتى مسببات الافعال خصوصا عندما تصدر الافعال السيئة من اشخاص “عاديين” أي ليسو مثاليين النبي محمد صلى الله عليه وسلم تلقى الكثير من الافعال السيئة ولم يصدر منه شي سيئ , هتلر لم يشرب الخمر ووصفه الكثير بالرجل الخلوق المؤدب وهو فعل ما فعل
أخيرا
في عالمنا هذا اجد الكثير من الناس يحكمون على بعضهم البعض ويطلقون الصفات الموجزه وعندما تسألهم لما هذا الوصف يذكر لك أفعال عديدة سيئة ولكن ربما لايعلم لما صدرت هذه الافعال أو لما هذا السوء يصدر من الاساس
في هذا الزمن لا يوجد من هو مثالي ولا يوجد من لديه القدره على الموازنة المُحكَمه للمشاعر الصادره منه
فأن رايت من يكرهك لا تبادله الكره ولاكن حاول ان تثبت له انك لاتستحق هذه المشاعر الصادره منه
أليس الحبيب يحاول دائما ان يثبت انه يستحق أن يُبادل حبه بحب
شكرا
أحمد النهدي

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أعلم أخي الزائر أن تعليقك على الموضوع يسعدني